::::مـنـتـدـيـا ـت سبيل التوبة ::::
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


تحدث مع الإدارهـ مباشرة عبرالبريد الالكتروني عند وجود اقتراح شكوى اواستفسار... [...]
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أسعد الله أوقآتكم أعزآئي الأعضآء والزوآر .. نتمنى لكم أطيب الأوقآت بـ منتديات سبيل التوبة

شاطر | 
 

 هدى النبي صلى الله عليه وسلم .... بما كا ن يقرأ في الصلو ات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abe mahde
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 164
تاريخ التسجيل : 19/09/2009
المزاج المزاج : جيد

مُساهمةموضوع: هدى النبي صلى الله عليه وسلم .... بما كا ن يقرأ في الصلو ات الخمس   الأربعاء سبتمبر 30, 2009 10:48 am

قال أبو مسعود؛ أن رجلا قال للنبى صلى الله عليه وسلم: والله يا رسول الله إني لأتأخر عن صلاة الغداة من أجل فلان مما يطيل بنا، قال: فما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في موعظة أشد غضبا منه يومئذ، ثم قال: (إن منكم منفرين، فأيكم ما صلى بالناس فليتجوز، فإن فيهم الضعيف والكبير وذا الحاجة).

وهذا الحديث حمله بعض الاجتماعين الذين يريدون إرضاء المجتمع، وفرحوا به، فأصبحت قرأتهم في الصلوات أواخر السور و {قل يا أيها الكافرون}، و {ألم نشرح}، وماشابه ذلك، ولا يعملون بالسنة إلا في قراءة سورة "السجدة" وسورة "الانسان" في فجر يوم الجمعة، و "سبح" و "الغاشية" في صلاة الجمعة، أما بقية الايام فالصلوات فيها حسب المزاج، فتصيب السنة تارة ولا تصيبها تارات.

فللنظر كيف كان رفقة في هذا الأمر صلى الله عليه وسلم:

1) اخرج مسلم عن أبي سعيد الخدري؛ (أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في صلاة الظهر في الركعتين الأوليين في كل ركعة قدر ثلاثين آية، وفي الأخريين قدر خمس عشرة آية)، أو قال: (نصف ذلك)، (وفي العصر في الركعتين الأوليين في كل ركعة قدر قراءة خمس عشرة آية، وفي الأخريين قدر نصف ذلك).

2) اخرج مسلم عن جابر بن سمرة؛ قال: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في الظهر بـ {الليل إذا يغشى} وفي العصر نحو ذلك).

3) عن أبي سعيد الخدري؛ قال: (لقد كانت صلاة الظهر تقام، فيذهب الذاهب إلى البقيع، فيقضي حاجته ثم يتوضأ، ثم يأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم في الركعة الأولى، مما يطولها).

فهذا هديه صلى الله عليه وسلم في صلاة الظهر، فالزمه حتى تفلح.

أما هديه في صلاة الصبح، كما يلى:

1) اخرج مسلم عن أبي برزة رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في صلاة الغداة من الستين إلى المائة.

2) اخرج مسلم عن جابر بن سمرة؛ قال: (إن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ في الفجر بـ {ق والقرآن المجيد}، وكان صلاته بعد تخفيفا).

وقال رضي الله عنه: (كان يقرأ في الفجر بـ {ق والقرآن...}، ونحوها).

3) واخرج مسلم عن عن عمرو بن حريث؛ أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في الفجر: {والليل إذا يغشى}.

أما هديه في صلاة المغرب:

1) اخرج مسلم عن ابن عباس رضي الله عنهما: إن أم الفضل بنت الحارث سمعته وهو يقرأ: {والمرسلات عرفا}، فقالت: (يا بني! لقد ذكرتني بقراءتك هذه السورة، إنها لآخر ما سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ بها في المغرب).

2) واخرج مسلم عن محمد بن جبير بن مطعم، عن أبيه؛ قال: (سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ بالطور في المغرب).

وهديه في صلاة العشاء:

1) اخرج مسلم عن البراء: يحدث عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان في السفر، فصلى العشاء الآخرة، فقرأ في إحدى الركعتين: {والتين والزيتون}.

2) وقال صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل رضي الله عنه: (إذا صليت بالناس فاقرأ بـ {الشمس وضحاها}، و {سبح اسم ربك الأعلى}، و {اقرأ باسم ربك}، و {الليل إذا يغشى}) [رواه بن ماجة، وهو صحيح].

وأمره صلى الله عليه وسلم بذلك عندما كان يصلى بقومه العشاء.

وخلاصة القول: ان صلاته صلى الله عليه وسلم كانت كما روى مسلم عن أنس رضي الله عنه قال: (ما صليت خلف أحد أوجز صلاة من صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم في تمام، كانت صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم متقاربة..، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قال: "سمع الله لمن حمده" قام، حتى نقول: قد أوهم، ثم يسجد، ويقعد بين السجدتين حتى نقول: قد أوهم).

ويحدث ثابت، عن أنس رضي الله عنه - كما رواه مسلم - قال: (كان أنس يصنع شيئا لا أراكم تصنعونه، كان إذا رفع رأسه من الركوع انتصب قائما، حتى يقول القائل؛ "قد نسي"، وإذا رفع رأسه من السجدة مكث، حتى يقول القائل؛ "قد نسي").

فافهم ذلك جيدا وابحث عنه في واقع مشايخ اليوم؟ فما أحسب إلا ينطبق عليهم قول جابر بن سمرة رضى الله - كما في مسلم - قال: (كان صلى الله عليه وسلم يخفف الصلاة، ولا يصلى صلاة هؤلاء).

فهذا في زمن جابر رضي الله عنه فكيف لو رأى صلاة مشائخ زماننا؟! وهو انك تسمع الصلاة تقام فتخرج من بيتك على بعد خمسمائة متر وتسعى سعيا أو تهرول وتخالف السنة بفعلك هذا - إذ يقول صلى الله عليه وسلم: (إذا أتيتم الصلاة فأتوها وانتم تسعون وعليكم السكينة) [رواه البخارى ومسلم] - ولكن مع ذلك تصل المسجد وقد فاتتك ركعتان أو ثلاث.

والمصيبة العظمى ان اكثر مسلمى اليوم قد قنعوا بهذه الصلاة، بل واكثرهم يحرص ان يصلى عند الباب ليقفز خارجا من المسجد فور التسليم، ودليله ان يقول: {فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ}.

فنصيحتى لاخوانى؛ ان يكونوا ثابتين على الحق.

كما أخرج مسلم عن جابر بن سمرة؛ قال عمر لسعد: (قد شكوك في كل شيء حتى في الصلاة!)، قال: (أما أنا فأمد في الأوليين وأحذف في الأخريين، وما آلو ما اقتديت به من صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم)، فقال: (ذاك الظن بك)، أو (ذاك ظني بك).

فانظر لنفور الناس من سعد رضي الله عنه؛ لانه يصلى بهم صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم يراع آهوائهم، حتى شكوه لامير المؤمنين الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فماذا كان موقف عمر رضي الله عنه لما أخبره سعد رضي الله عنه، بأنه يصلى بهم صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ هل ثبطه وقال: "إن الناس اختلفوا اليوم عن أولئك وضعف إيمانهم، وأصبحوا لا يطيقون صلاة الرسول، والناس كثرت أشغالهم وكبرت مؤسساتهم وقل عملهم وبعدوا عن الدين، فتألفهم ولاتنفرهم، وذلك من درء المفاسد وجلب المصالح! وعليك بالحكمة! والرسول غضب على معاذ رضي الله عنه وقال له: أفتان أنت يامعاذ؟ فلا تكن فتانا واتق الله في عباد الله"؟!

فهل كان موقف عمر رضي الله عنه كهذا الموقف الذي يغضب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم؟! حاشا لله ان يكون خليفة المسلمين الراشد يسعى لأرضاء الناس، بسخط الله، ليرضى الجمهور.

بل كان موقفه أن ثبت سعدا رضي الله عنه على الحق قائلا له: (ذاك الظن بك)، أي؛ اني ما وضعتك عليهم إلا لتعمل بشرع الله فيهم، رضي من رضي وسخط من سخط، ولولا اني هذا ظني بك ما وليتك عليهم.

فافهم هذا وطبقه على واقعك الذي ابتليت به واجعل سلواك قوله تعالى: {وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إليه رَاجِعونَ}.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حجابي نجاتي
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 558
تاريخ الميلاد : 01/08/1992
تاريخ التسجيل : 12/08/2009
العمر : 25
الموقع الموقع : داخل الكتـاب

مُساهمةموضوع: رد: هدى النبي صلى الله عليه وسلم .... بما كا ن يقرأ في الصلو ات   الجمعة ديسمبر 18, 2009 5:12 am



مشكور أخي على الموضوع الرائع ،،

جزاكم الله خيرا أخي الفاضل ،،

وبارك فيك وفي علمك ،،

أتمنى أن لا يدوم غيابك ،،



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.azlafnet.com
abe mahde
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 164
تاريخ التسجيل : 19/09/2009
المزاج المزاج : جيد

مُساهمةموضوع: رد: هدى النبي صلى الله عليه وسلم .... بما كا ن يقرأ في الصلو ات   الجمعة يناير 01, 2010 4:00 am


مشكور أخي على الموضوع الرائع ،،

جزاكم الله خيرا أخي الفاضل ،،

وبارك فيك وفي علمك ،،

أتمنى أن لا يدوم غيابك ،،

شكرا أختي الفا ضلة وجعلك الله قدو ة لكل أ خة في هدا العصر بحجا بك وعفا فك عند ما خلعوا الحشمة والستروالسلا م

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هدى النبي صلى الله عليه وسلم .... بما كا ن يقرأ في الصلو ات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
::::مـنـتـدـيـا ـت سبيل التوبة ::::  :: ¤©§][§©¤][للذاكرين والذاكرات][¤©§][§©¤ :: حبيبي يـــارسول الله ا Habibi Oh Messenger of Allah-
انتقل الى: